𓆩 ᴴᴼᴹ 𓆪


9044 مستخدمًا

- ‏ضميت ﺎلوجع ‌بالحنايا وكابرت ‏.
{links} {LinksTitle}
{/links}
زيارة اليوم : 17
زيارة الامس : 1
زيارة لمدة عام : 77
منذ اليوم الذي عرفتكَ فيه لم يعد للحزن المُوجع مُتسع بصدري في منتصف الليل أو لتلك الأفكار التي كانت تُشغل قلبي وأفكاري كل ليلة فأنت من مكثت مكانهما.
2018/12/23 05:11